مكتب الصفوة للمحاماة جدة
البحث
Whatsapp
Youtube
Instagram
×

فسخ عقد النكاح بسبب الضرب في السعودية

آخر تحديث: 4 نوفمبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
فسخ عقد النكاح بسبب الضرب

في مقالتنا هذه سنتحدث عن كل ما يخص فسخ عقد النكاح بسبب الضرب في السعودية.
مما لا شكّ فيه أنّ كل علاقة زوجية حافلة بالمواقف اليومية، والتي تتراوح ما بين المواقف الحسنة والمواقف القاسية التي يحدث بها خلاف بين الطرفين. حيث يمكن أن تنتهي ببساطة أو تتطور لتصبح مشكلة كبيرة قد يقدم فيها الرجل على اتّباع أساليب خاطئة، كضرب زوجته والاعتداء عليها، والتي يمكن أن تكون نهاية للعلاقة الزوجية. نظراً لطلب الزوجة فسخ عقد النكاح بسبب الضرب.

ويعد فسخ النكاح بسبب الضرب حدثاً تختلف فيه الآراء بشكل كبير ما بين مؤيدين لإنهاء العلاقة الزوجية بسبب هذا الاعتداء. وبين معارضين لهذا الرأي كون العلاقة الزوجية رابطاً متيناً يجب عدم التساهل به وإنهاؤه بهذه الطريقة، مع الأخذ بالأسباب التي دفعت الرجل للقيام بهذا الفعل.

وعليه فإنّنا سنقوم بمناقشة هذه المسألة في المملكة العربية السعودية. وشروط فسخ عقد النكاح. بالإضافة إلى طرح نموذج دعوى فسخ عقد النكاح بسبب الضرب، مع الإجابة على بعض الأسئلة المتعلّقة بضرب الزوجة وعقوبتها في قوانين المملكة العربية السعودية.

هل تبحث عن استشارة قانونية بخصوص فسخ عقد النكاح بسبب الضرب؟ اضغط هنا للتواصل معنا.

فسخ عقد النكاح بسبب الضرب

من المؤكّد أنه لا يوجد قانون في المملكة العربية السعودية يسمح لأي طرف بالاعتداء على طرف آخر وتعريضه للأذى بأي شكل من الأشكال. وبغض النظر عن الدوافع. ويمكن لأي شخص تعرّض للاعتداء من قبل شخص آخر اللجوء للقضاء لحفظ حقه ومعاقبة الطرف الآخر حتى لو كانت العلاقة بين الطرفين هي علاقة زوجية.

حيث يمكن للزوجة المُعنّفة والتي تعرّضت للضرب اللجوء إلى المحكمة ورفع دعوى ضد زوجها، مع إرفاق عريضة الدعوى بتقارير طبية تثبت تعرّضها للأذية الجسدية. ولا شك بأنّها ستحصل على كافة حقوقها. ويؤكّد هذا المادة 13، والتي تنصّ على تجريم أي شخص يقوم بارتكاب أي شكل من أشكال إساءة المعاملة النفسية أو الجسدية أو الجنسية أو الاستغلال أو التهديد تجاه شخص آخر.

ولكن السؤال المطروح هنا هل يمكن فسخ عقد النكاح بسبب الضرب؟ وهل يمكن للزوجة طلب فسخ عقد النكاح بسبب الضرب من القاضي لأنّها تعرّضت للتعنيف من قبل زوجها؟ وهل يمكن للقاضي منحها حكماً موافقاً لرغبتها في هذه الحالة إذا ما ثبت تعرّضها للأذى؟

بالتأكيد إنّ فعل الضرب وإساءة المعاملة بما يفسد العشرة بين الزوجين سبب من الأسباب المشروعة لفسخ عقد الزواج في قوانين المملكة العربية السعودية وفي الشريعة الإسلامية. وبهذا يعتبر فسخ عقد النكاح بسبب الضرب والتعرض للأذى حقاً مشروعاً للمرأة تستطيع الحصول عليه فيما لو استطاعت المطالبة به. وإثبات ذلك للقاضي في محكمة الأحوال الشخصية.

شروط فسخ عقد النكاح

بالعودة إلى عقد الزواج وحقيقته، فإنّه بشكل أو بآخر يعتبر أهم العقود بين الناس وأبرزها. وذلك من الجانب الخاص بأهميته الدينية من ناحية، والجانب الخاص بتوابع هذا العقد وتأثيره العظيم في شخصيات وحياة الأشخاص المرتبطين به من ناحية أخرى.

وعليه فإنّ فسخ عقد النكاح أمر غاية في الصعوبة من الناحية الدينية ومن الناحية النفسية، ويصعب إنهاؤه دون وجود سبب وجيه يصبح بعده إنهاء الزواج أفضل من الاستمرار فيه. وفيما يلي بعض الشروط التي تسمح في حال توافرها بفسخ عقد النكاح في المملكة العربية السعودية:

  • أولاً: إن أبرز أسباب فسخ عقد النكاح هو وجود نقص أو مخالفة أو تجاوز لأحد شروط النكاح وأركانه الأساسية التي نصّت عليها الشريعة الإسلامية، والتي تقوم على ضرورة موافقة المرأة وضرورة وجود ولي الأمر وقبوله. بالإضافة إلى وجود شاهدين. وإنّ مخالفة أي من هذه الأركان يجعل من الضروري فسخ عقد النكاح لعدم صحته.
  • ثانياً: يقوم الزواج على تضافر الجهود من كلا الطرفين لتأسيس عائلة على الرغم من التفاوت والاختلاف في واجبات كل من الطرفين في العلاقة الزوجية. ولذلك فإن تجاهل أو تقصير أي من الطرفين في واجباته بشكل دائم. كتقصير الرجل في نفقته على منزله وعدم قدرته على تأمين حياة كريمة يسمح للمرأة بطلب فسخ عقد الزواج. وكذلك يمكن للرجل فسخ عقد الزواج في حال عدم مراعاة المرأة لواجباتها المنزلية واهتمامها بالأبناء وغيرها من الواجبات.
  • ثالثاً: إن إخفاء أحد الأطراف عيباً فيه أو الكذب بأمر ما على الطرف الآخر قبل كتابة عقد الزواج. ومن ثم ظهوره بعد كتابة العقد كالكذب بشأن وضع اجتماعي أو حالة صحية أو غيرها يجعل من حق الطرف الآخر فسخ عقد النكاح.
  • رابعاً: فساد أخلاق أحد الطرفين بما يخيف الطرف الآخر من سوء تأثيره على سمعته وتربية الأبناء بطريقة سيئة يجعل من حقه المطالبة بفسخ عقد النكاح لحماية مصالح الأطفال.
  • خامساً: إن الاعتداء بالضرب وتعنيف الزوجة وإلحاق الأذى والضرر بها. سواء كان ضرراً نفسياً أو جسدياً يعد سبباً وجيهاً وحقاً للمرأة في طلب فسخ النكاح بسبب الضرب.
  • سادساً: إدمان الزوج على شرب الكحول أو تعاطي المواد المخدرة يجعل من حق المرأة اللجوء إلى المحكمة وفسخ عقد النكاح بسبب إدمان الرجل والخوف من نتائج هذا الإدمان كونه يُذهِب العقل.
  • سابعاً: هجر الزوجة من قبل زوجها لفترة طويلة الأمد بدون وجه حق ودون وجود عذر مقنع كمرض أو سفر بسبب العمل أو غيرها من الأسباب الخارجة عن الإرادة يجعل من حق الزوجة المطالبة بفسخ عقد النكاح.
  • ثامناً: عدم التوافق بين الزوجين واستمرار افتعال المشكلات بينهما. بما يؤكّد عدم إمكانية استمرار الزواج وحسن العشرة يجعل فسخ عقد الزواج مشروعاً.
  • تاسعاً: قرار أحد الطرفين سواء كان الرجل أو المرأة باتخاذ ديناً مغايراً للدين الإسلامي يجعل من حق الطرف الآخر فسخ عقد النكاح.

وعليه نستنتج أنّ فسخ عقد النكاح بسبب الضرب وإلحاق الأذى هو سبب مشروع للمرأة. بما يحفظ كرامتها ويحفظ حقها في الأمان وحمايتها من الأذى في المملكة العربية السعودية. بالإضافة إلى وجود أسباب أخرى مشابهة حيث إنها تسمح بفسخ عقد النكاح في حال التعدي على أي حق أساسي. كالهجر والردة وفساد الأخلاق والتعرض للأذى سواء النفسي أو الجسدي.

ولذلك في حال تم تعرّضك للضرب المبرح من قبل الزوج لا سمح الله، وتريدين رفع دعوى قضائية لفسخ عقد الزواج. يمكنك الاستعانة بمحامي الأحوال الشخصية المتخصص في مكتب الصفوة للمحاماة والخدمات القانونية. والذي سيساعدك على تحصيل حقوقك كاملةً نتيجة تعرضك للضرب. وكذلك فسخ عقد النكاح بسبب الضرب في المملكة العربية السعودية.

ولتوضيح أكثر، بإمكانك عزيزي القارئ أن تشاهد الفيديو التالي، مشاهدة ممتعة ومفيدة:

435

  • إن أبرز أسباب فسخ عقد النكاح هو وجود نقص أو مخالفة أو تجاوز لأحد شروط النكاح وأركانه الأساسية التي نصّت عليها الشريعة الإسلامية، والتي تقوم على ضرورة موافقة المرأة وضرورة وجود ولي الأمر وقبوله. بالإضافة إلى وجود شاهدين، وإنّ مخالفة أي من هذه الأركان يجعل من الضروري فسخ عقد النكاح لعدم صحته.
  • يقوم الزواج على تضافر الجهود من كلا الطرفين لتأسيس عائلة على الرغم من التفاوت والاختلاف في واجبات كل من الطرفين في العلاقة الزوجية. ولذلك فإن تجاهل أو تقصير أي من الطرفين في واجباته بشكل دائم، كتقصير الرجل في نفقته على منزله وعدم قدرته على تأمين حياة كريمة يسمح للمرأة بطلب فسخ عقد الزواج. وكذلك يمكن للرجل فسخ عقد الزواج في حال عدم مراعاة المرأة لواجباتها المنزلية واهتمامها بالأبناء وغيرها من الواجبات.
  • إن إخفاء أحد الأطراف عيباً فيه أو الكذب بأمر ما على الطرف الآخر قبل كتابة عقد الزواج، ومن ثم ظهوره بعد كتابة العقد كالكذب بشأن وضع اجتماعي أو حالة صحية أو غيرها يجعل من حق الطرف الآخر فسخ عقد النكاح.
  • فساد أخلاق أحد الطرفين بما يخيف الطرف الآخر من سوء تأثيره على سمعته وتربية الأبناء بطريقة سيئة يجعل من حقه المطالبة بفسخ عقد النكاح لحماية مصالح الأطفال.
  • إن الاعتداء بالضرب وتعنيف الزوجة وإلحاق الأذى والضرر بها. سواء كان ضرراً نفسياً أو جسدياً يعد سبباً وجيهاً وحقاً للمرأة في طلب فسخ عقد النكاح بسبب الضرب.
  • إدمان الزوج على شرب الكحول أو تعاطي المواد المخدرة يجعل من حق المرأة اللجوء إلى المحكمة وفسخ عقد النكاح بسبب إدمان الرجل والخوف من نتائج هذا الإدمان كونه يُذهِب العقل.
  • هجر الزوجة من قبل زوجها لفترة طويلة الأمد بدون وجه حق ودون وجود عذر مقنع كمرض أو سفر بسبب العمل. أو غيرها من الأسباب الخارجة عن الإرادة يجعل من حق الزوجة المطالبة بفسخ عقد النكاح.
  • عدم التوافق بين الزوجين واستمرار افتعال المشكلات بينهما. بما يؤكّد عدم إمكانية استمرار الزواج وحسن العشرة يجعل فسخ عقد الزواج مشروعاً.
  • قرار أحد الطرفين سواء كان الرجل أو المرأة باتخاذ ديناً مغايراً للدين الإسلامي يجعل من حق الطرف الآخر فسخ عقد النكاح.

اضف تعليق

نموذج دعوى فسخ عقد النكاح بسبب الضرب

فيما يلي نموذج دعوى فسخ عقد النكاح من قبل الزوجة بسبب تعدي الزوج عليها بالضرب وإلحاق الأذى بها بشكل متكرر. بحيث يتم تقديمه إلى محكمة الأحوال الشخصية في المدينة التي تقيم بها دخل المملكة. مع ذكر الأسباب التي يتعذّر معها استمرار حياتها الزوجية.

إلى محكمة الأحوال الشخصية:

المدعية:……….. أقيم في:……… رقم: …………

المدعى عليه:……… المقيم في:….….… رقم:…..…….

الموضوع: دعوى فسخ عقد النكاح.

إلى فضيلة الشيخ……. القاضي الشرعي في محكمة الأحوال الشخصية في….

أنا المدعية…. أتقدم وفقاً لموضوع الدعوى المدون أعلاه بدعوى فسخ عقد النكاح من زوجي المدعى عليه….. ومن جهتي سأقوم بتبيان الأسباب التي دفعتني للإقدام على رفع هذه الدعوى لحضرتكم.

أسباب رفع الدعوى:

تم عقد قراني على المدعى عليه: …. بتاريخ:… وقد تم التعدي علي بالضرب من قبله بشكل متكرر. وهذا ما يؤدي إلى استحالة قدرتي على دوام معاشرته، وسوف أرفق بالدعوى العديد من التقارير الطبية التي تثبت تعرّضي للضرب من قبله ومقدار الأذى الذي ألحقه بي.

الأسباب القانونية للدعوى:

بالاستناد إلى حق المرأة الشرعي في رفع دعوى فسخ النكاح بسبب الضرب في المملكة العربية السعودية. وبالاستناد إلى أنني أملك سبباً مشروعاً لقبولكم دعوى فسخ النكاح نتيجة تعرضي للأذى والحط من كرامتي الشخصية. فإنني أطلب من مقام محكمتكم قبول هذه الدعوى وفسخ عقد نكاحي من المدعى عليه. بما يوافق قواعد الشريعة الإسلامية وقوانين الأحوال الشخصية في المملكة العربية السعودية.

لكم مني فائق الاحترام والتقدير.

مقدمة الدعوى لعدالتكم.

الاسم: …….

التوقيع: …….

فسخ عقد النكاح بسبب الضرب بعوض وبدون عوض

يقوم فسخ عقد النكاح بعوض على حصول الطرف الذي تضرّر جرّاء إنهاء العلاقة الزوجية على مقابل لهذا الضرر من الطرف الآخر. فعند تقديم الزوجة لطلب فسخ عقد النكاح بدون وجود سبب مقنع، فإنّ من واجبها منح الزوج عوضاً عن إنهاء الزواج.

ولكن في حال وجود سبب مقنع يعد هو السبب فيه، فلا ينبغي لها دفع أي عوض مقابل فسخ عقد النكاح. وعليه فإن ضرب الزوج للزوجة وطلبها فسخ العقد لهذا السبب لا يجعل من واجبها دفع أي عوض، لأن فعله هو السبب في طلبها.

ومن جانب آخر وبالإضافة إلى عدم حاجة الزوجة في هذه الحالة لدفع عوض للزوج عن فسخ النكاح بسبب الضرب. فإنّ من واجبه هو دفع العوض نتيجة تسبّبه بالأذية لها في عقد الزواج وإلحاق الضرر بها. وهذا ما يقوم القاضي في محكمة الأحوال الشخصية بتحديده.

379

يقوم فسخ عقد النكاح بعوض على حصول الطرف الذي تضرّر جرّاء إنهاء العلاقة الزوجية على مقابل لهذا الضرر من الطرف الآخر. فعند تقديم الزوجة لطلب فسخ عقد النكاح بدون وجود سبب مقنع. فإنّ من واجبها منح الزوج عوضاً عن إنهاء الزواج. ولكن في حال وجود سبب مقنع يعد هو السبب فيه. فلا ينبغي لها دفع أي عوض مقابل فسخ عقد النكاح، وعليه فإن ضرب الزوج للزوجة وطلبها فسخ العقد لهذا السبب لا يجعل من واجبها دفع أي عوض، لأن فعله هو السبب في طلبها.

ومن جانب آخر وبالإضافة إلى عدم حاجة الزوجة في هذه الحالة لدفع عوض للزوج عن فسخ النكاح بسبب الضرب. فإنّ من واجبه هو دفع العوض نتيجة تسبّبه بالأذية لها في عقد الزواج وإلحاق الضرر بها. وهذا ما يقوم القاضي في محكمة الأحوال الشخصية بتحديده.


اضف تعليق

أسئلة شائعة حول فسخ عقد النكاح بسبب الضرب

فيما سبق قمنا بطرح المعلومات حول العديد من الاستفسارات الخاصة بفسخ عقد النكاح. وفيما يلي سنتابع تقديم الإجابات حول أكثر الأسئلة الشائعة فيما يخص ضرب الزوجة وفسخ عقد الزواج بسبب الضرب.

هل يمكن للقاضي فسخ عقد النكاح بسبب الضرب؟

بالعودة إلى شروط فسخ عقد النكاح، يتبين لنا إمكانية قبول القاضي بدعوى فسخ النكاح بسبب الضرب، لأنه أحد الأسباب والشروط المشروعة لفسخ العقد. ويعود ذلك لحدوث الضرر الناتج عن الضرب وما يمكن أن يلحق بهذا الفعل من أذية كالألم أو التسبب بعاهة دائمة أو كسر العظام أو إجهاض المرأة نتيجة تعرضها للضرب في بعض الحالات، والتي لا يمكن التغافل عنها.

ولكن حتّى يتم ذلك ويقبل القاضي بكون الضرب هو سبب فسخ عقد النكاح، ينبغي للمرأة تقديم ما يلزم من أدلة وإثباتات تؤكّد أن زوجها هو الفاعل، وأنّ ما قام بفعله يسبّب لها الضرر. ويمكن ذلك من خلال جلب الشهود وتقديم التقارير الطبية وشهادة الطبيب المشرف على الحالة والتي تثبت ما تعانيه نتيجة الاعتداء عليها بالضرب.

ما هي حقوق الزوجة المضروبة؟

في حال تعرض الزوجة للضرب من قبل زوجها، فإن القانون في المملكة العربية السعودية ضمن لها العديد من الحقوق وهي:

  1. يحق لها رفع قضية فسخ عقد النكاح والطلاق لضرر. وبذلك تحصل على كامل حقوقها بعد الطلاق من مهر ومؤخر وحضانة أطفال.
  2. إلحاق العقوبات الصارمة بالزوج المعتدي، والتي تتراوح ما بين عقوبة السجن ودفع الغرامة المالية بحسب الأذى الذي ألحقه بالزوجة.
  3. يحق لها رفع قضية تعويض عن الضرر الذي لحق بها نتيجة الضرب. بحيث يقوم القاضي بتحديد قيمتها، والتي ينبغي للزوج دفعها بحيث لا يقل التعويض عن خمسة آلاف ريالاً سعودياً، وألّا يزيد عن خمسين ألف ريالاً سعودياً. أما في حال تسبب الزوج للزوجة بعاهة دائمة، فقد تصل قيمة التعويض إلى مليون ريالاً سعودياً، في حين يحصل ذوو الزوجة في حال وفاتها نتيجة ضرب الزوج لها على تعويض يصل إلى 6 ملايين ريالاً سعودياً.

ما عقوبة ضرب الزوج لزوجته؟

نصّت القوانين في المملكة على مجموعة من العقوبات التي يتم فرضها على الزوج الذي يقوم بضرب زوجته، ويتم تحديد العقوبة وفقاً للأذى الذي لحق بها جرّاء تعرّضها للضرب، وعليه فإن الحكم الذي يصدره القاضي مبني بشكل أساسي على الأدلة التي تقدّمها الزوجة من تقارير طبية، ومستندات وشهود بما يدعم موقفها القانوني أمام القضاء.

فإذا كان الضرب بسيطاً ولم يلحق بالزوجة أذى كبيراً أو عاهة دائمة، وتبين للقاضي أنه ليس للزوج سوابق أو أفعال بها سوء معاملة، فيحكم عليه بالسجن لمدة شهر. بالإضافة إلى دفع غرامة مالية لا تتجاوز خمسة آلاف ريالاً سعودياً، مع حقها في فسخ النكاح بسبب الضرب.

أما في حال كان الضرب مبرحاً ولحق بالزوجة أذى كبيراً، فيحكم القاضي بالسجن لمدة لا تتجاوز سنة واحدة، بالإضافة إلى دفع غرامة مالية لا تتجاوز خمسين ألف ريالاً سعودياً.

وفي حالات التسبب بعاهات دائمة وأذى شديد الخطورة، يقوم القاضي بالحكم عليه بالسجن. بالإضافة إلى دفع غرامة قد تصل إلى مليون ريالاً سعودياً.

في ختام مقالتنا، نشكرك على وصولك معنا للنهاية، ونأمل أن تكون قد حصلت على الإجابات التي تحتاج لكل ما يدور في بالك من أسئلة، ونقترح عليك قراءة فسخ عقد الزواج من قبل الزوجة في السعودية، وأيضاً طريقة فسخ عقد الزواج الإلكتروني، كما يمكنك الاطلاع على اعتراض على حكم فسخ بالسعودية، وكذلك متى يحكم القاضي بفسخ النكاح للزوجة؟ وقد يهمّك استئناف حكم فسخ النكاح بدون عوض بالسعودية.

ولا تكن متردداً في أي سؤال أو استشارة لمكتبنا مكتب الصفوة للمحاماة والخدمات القانونية، للتواصل مع أحد محامينا المتخصصين في القضايا الأسرية، والذي بكل تأكيد سيساعدك بسبب خبرته القانونية الواسعة.

كان عنوان مقالتنا لليوم: فسخ عقد النكاح بسبب الضرب في السعودية – مكتب الصفوة للمحاماة.


المصادر والمراجع:

  • صحيفة عكاظ.
  • مجلة العدل.
  • الاندبندنت العربية.
  • جريدة الرؤية.
  • جريدة الرياض.
  • صحيفة الوطن السعودية.

 

بقلم المحامي والمستشار القانوني حسن

المستشار القانوني حسن المستشار القانوني حسن. مستشار قانوني متخصص في القانون السعودي. ينشر مقالاته بشكل دوري في الموقع. يكتب في مختلف مجالات القانون السعودي: كالقانون الجزائي, التجاري, الأحوال الشخصية, كتابة اللوائح والاعتراضات والمذكرات القانونية.
4.7/5 - 434

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

البحث
أحدث المقالاتأحدث التعليقاتالأرشيفتصنيفات