عقوبة تهديد بالقتل في السعودية

بعد أن كان التقاط الصور والحصول عليها مُقتصر على المصورين والصحفيين وفقاً لأعمالهم، الآن انتشرت أشكال عديدة للابتزاز ومنها التهديد بالصور بشتى الطرق لأهداف معينة وتحقيق غايات ومصالح، بما أوجد ضرورة لتشريع عقوبة التهديد بالصور في السعودية.

إذا كنت تبحث عن أفضل محامي في السعودية، اتصل مباشرة مع مكتب الصفوة للمحاماة عبر الرقم 0591813333، أو انقر هنا.

عقوبة التهديد بالصور في السعودية.

تتعدد الظروف والحالات التي يمكن أن تنتهي بفقدان صور ومن ثم التعرض للتهديد بها، سواء بالتقاط الصور من قبل الآخرين أو القيام باختراق الأجهزة الالكترونية الخاصة أو سحبها من مواقع التواصل الاجتماعي وتعديلها وحالات استعادة الصور من الأجهزة المُباعة وغيرها من الحالات.

وعادةً ما تكون هذه الفيديوهات مخلة بالآداب أو مهينة تلحق ضرراً كبيراً بالضحية وتؤدي إلى تشويه السمعة مما يدفع الجاني إلى استغلال هذا الأمر ومطالبة الضحية بالقيام بفعل معين أو دفع مبالغ مالية.

ومن الجدير بالذكر، أن حكم الابتزاز شرعا يتمثل في التحريم والتجريم كونه مخالف لأحكام الشريعة الإسلامية وما له من أضرار تلحق بالضحية، ومن ثم يعاقب على جريمة التهديد بالصور بالسجن بالإضافة إلى فرض الغرامات المالية في السعودية.

عقوبة الابتزاز الإلكتروني

لا يمكن الإنكار بأنه على الرغم من كافة المنافع التي حققتها التكنولوجيا الحديثة فإن لها وجهاً آخر ساهم في خلق جرائم جديدة وتطوير أخرى ومنها جرائم الابتزاز الالكتروني.

وعليه، فرض المشرع السعودي في المادة الثالثة من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية عقوبة التهديد والتشهير والابتزاز، والتي تتمثل بالسجن لمدة سنة على الأكثر بالإضافة إلى غرامة مالية لا تزيد قيمتها عن خمسمائة ألف ريال سعودي.

وذلك بحق كل من يقوم بالدخول الإلكتروني غير المشروع بهدف ابتزاز شخص أو تهديده، ودفعه إلى الامتناع عن فعل أو القيام بفعل لا يريد القيام به حتى وإن كان هذا الفعل مشروعاً من الناحية القانونية.

كما تفرض ذات العقوبة بحق من يمس بالحياة الخاصة للآخرين عبر إساءة استخدام الهواتف النقالة المزودة بكاميرات وما يماثلها من أجهزة قادرة على التقاط الصور وحفظها، وكذلك الأمر بالنسبة لمن يشهر بالآخرين ويلحق الضرر بهم باستخدام تقنيات المعلومات على اختلاف أشكالها.

الأسئلة الشائعة.

تطرح العديد من التساؤلات حول جريمة التهديد بالصور وعقوباتها، ومن أبرزها:

يمكن التبليغ عبر منصة أبشر على الانترنت، أو بتحميل تطبيق كلنا آمن والذي يشمل هذه الخدمة، أو بالتواصل مباشرةً عبر الرقم الموحدة للشرطة الإلكترونية 1909.
يمكن إثبات القضية بمختلف الأدلة والإثباتات، ومنها التقاط صور للشاشة أو تسجيل المكالمة الصوتية، أو الاحتفاظ بالصور والرسائل التي يقوم بإرسالها.

إلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا الذي وضحنا من خلاله عقوبة التهديد بالصور في السعودية، وإن كان لديك استفسارات أو تحتاج مشورة قانونية من محامي جنائي متخصص في قضايا الابتزاز تواصل حالاً مع مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

اقرأ المزيد عن: عقوبة الابتزاز في السعودية، والجرائم المعلوماتية في السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي